13/01/1444
*مجلس الضمان الصحي و"وقاية" يوقعان مذكرة تعاون لتعزيز الصحة العامة*


 

الرياض -

وقع مجلس الضمان الصحي "ضمان" وهيئة الصحة العامة "وقاية"، اليوم الاربعاء 10 أغسطس الجاري مذكرة تعاون، في مقر المجلس بالرياض للعمل سويًا في سبيل تحقيق أهدافهما المشتركة.

 

ووقع المذكرة الدكتور شبّاب بن سعد الغامدي أمين عام مجلس الضمان الصحي و الدكتور عبدالله بن رشود القويزاني الرئيس التنفيذي المكلف لهيئة الصحة العامة "وقاية"، حيث يهدف التعاون إلى تحديد طبيعة الشراكة بين المجلس والهيئة وفقاً لمبادئ الشفافية والمساواة حسب اللوائح والأنظمة المعمول بها لدى الطرفين.

 

وتركز مجالات المذكرة على عدة محاور، من أبرزها تعاون الطرفين فيما يتعلق بالوقاية من الأمراض وتعزيز الصحة، وتحديد الإجراءات الوقائية التي يتم إضافتها إلى حزمة المنافع وتطويرها، إلى جانب تعاونهما على وضع ومراجعة مؤشرات الصحة العامة لمراقبة وتقييم الصحة السكانية ودعم البحوث والدراسات المشتركة ذات العلاقة، إضافة إلى تبادل الخدمات الاستشارية والمشورة العلمية لتلبية احتياجات الجانبين وأي مشاريع ومبادرات ذات صلة مشتركة قد تنشأ مستقبلاً، وتبادل البيانات الإحصائية المتوفرة في مجال الصحة والوقاية من الأمراض.

 

ومن جانبه أكد المتحدث الرسمي لمجلس الضمان الصحي، المدير التنفيذي للتمكين والإشراف الدكتور ناصر الجهني، حرص المجلس على إبرام العديد من الاتفاقيات والشراكات في سبيل مواصلة تنفيذ استراتيجيته والعمل على أن يكون جهة تنظيمية رائدة عالميًا في الوقاية وتعزيز جودة وكفاءة الخدمات الصحية لمستفيدي الضمان الصحي.

 

وقال الجهني:"توقيع مذكرة التعاون مع هيئة الصحة العامة "وقاية" يعد امتداد لعمل المجلس مع بقية الشركاء من الجهات الأخرى لتعزيز صحة المستفيدين من خلال بيئة تنظيمية تركز على الوقاية وتمكن أصحاب العلاقة وتحقق الشفافية والعدالة والجودة والكفاءة."

 

وأشار إلى أن المذكرة تضمنت العديد من المحاور التي تستهدف تعزيز الصحة والوقاية من الأمراض مع العمل على تقديم كل ما من شأنه خدمة المستفيدين وفق أعلى معايير الجودة والكفاءة، ودعم البحوث الدراسية الرامية إلى توفير حلول متقدمة لتطوير القطاع.



أخر تعديل : 13/01/1444 04:10 م